تحديد الأهداف وأهميته في تحقيق النجاح

تحديد الأهداف يشكل وأهميته في تحقيق النجاح

تحديد الأهداف الشخصية

يبذل العديد من الناس مجهودات جبارة و لاكن دون جدوى. إنهم يعملون بجد، ولكن بالمقابل لا يحصلون على نتائج ملموسة. ومن الأسباب الرئيسية التي تدفعهم إلى الشعور بهذه الطريقة أنهم لم يمضوا الوقت الكافي للتفكير في ما يريدون من الحياة، ولم يضعوا لأنفسهم أهدافاً رسمية. هل ستخرج في رحلة رئيسية بدون فكرة حقيقية عن وجهتك؟ على الأرجح لا!

كيفية تحديد الهدف

فكّر أولاً في ما تريد تحقيقه، ثم التزم به. ضع أهدافًا ذكية (محددة وقابلة للقياس وقابلة للتحقيق وذات صلة ومحددة زمنياً) تحفزك وتدونها لكي لاتنسى. ثم خطط الخطوات التي يجب عليك اتخاذها لتحقيق هدفك،

إن تحديد الأهداف هو عملية قوية للتفكير في مستقبلك المثالي، ولتحفيز نفسك لتحويل رؤيتك لهذا المستقبل إلى واقع. تساعدك عملية تحديد الأهداف على اختيار المكان الذي تريد أن تذهب إليه في الحياة. ومن خلال معرفة ما تريد تحقيقه على وجه التحديد، فأنت تعرف أين يتعين عليك أن تركز جهودك. كما سترصد بسرعة مصادر الإلهاء التي قد تؤدي بك إلى عن الإبتعاد عن هدفك الأساسي.

لماذا يتم وضع الأهداف؟

كل من الرياضيين المحترفين ورجال الأعمال الناجحين يحددون أهدافهم قبل البدئ في المجال. يمنحك وضع الأهداف رؤية طويلة المدى وتحفيز قصير المدى. فهو يركز على اكتساب المعرفة ويساعدك على تنظيم وقتك ومواردك حتى تتمكن من تحقيق أقصى استفادة من حياتك.ومن خلال تحديد أهداف واضحة المعالم، يمكنك قياس تحقيق هذه الأهداف والإفتخار بها، وسترى تقدماً إلى الأمام في ما كان يبدو في السابق وكأنه خيال لا طائل منه طويلاً. كما سترفع من ثقتك بنفسك، حيث أنك تدرك قدرتك وكفاءتك في تحقيق الأهداف التي حددتها.

البدء في وضع الأهداف الشخصية

أنت تحدد أهدافك على عدد من المستويات

أولاً، تقوم بإنشاء “صورة كبيرة” عما تريد أن تفعله بحياتك (أو على سبيل المثال، السنوات العشر القادمة)، وتحديد الأهداف الواسعة النطاق التي تريد تحقيقها.

بعد ذلك، تقسّم هذه الأهداف إلى الأهداف الأصغر والأصغر التي يجب أن تصيبها لتحقيق هدفك الكبير و الأساسي.

وأخيرًا، بمجرد أن تضع خطتك، تبدأ العمل عليها لتحقيق هذه الأهداف.لهذا السبب نبدأ عملية تحديد الأهداف من خلال النظر إلى أهدافك طويلة الأمد. ثم نعمل على الأمور التي يمكنك القيام بها في السنوات الخمس التالية، على سبيل المثال، العام القادم، والشهر القادم، والأسبوع القادم، واليوم، للبدء في التحرك نحوها.

الخطوة 1: وضع أهداف طويلة الأمد

تتمثل الخطوة الأولى في تحديد الأهداف الشخصية و في التفكير في ما تريد تحقيقه في حياتك (أو على الأقل المستقبل القريب).و يمنحك وضع أهداف مدى الحياة المنظور العام الذي يشكل جميع الجوانب الأخرى لعملية اتخاذ القرار.

لتوفير تغطية واسعة ومتوازنة لكل المجالات المهمة في حياتك، حاول تحديد الأهداف في بعض الفئات التالية (أو في فئات أخرى من فئاتك، حيث تكون هذه الأهداف مهمة بالنسبة إليك):

الوظيفة – ما المستوى الذي تريد الوصول إليه في وظيفتك، أو ما الذي تريد تحقيقه؟

مالية – ما مقدار ما تريد كسبه، بحسب أي مرحلة؟ كيف يرتبط ذلك بأهدافك المهنية؟

التعليم – هل هناك أي معرفة تريد اكتسابها بشكل خاص؟ ما المعلومات والمهارات التي تحتاج إليها لتحقيق أهداف أخرى؟

العائلة – هل تريد أن تكون أبا او اما؟ إذا كان الأمر كذلك، فكيف ستكون والدًا جيدًا؟

فني – هل تريد تحقيق أي أهداف فنية؟

الموقف – هل هناك أي جزء من عقليتك يعرقلك؟ هل هناك أي جزء من الطريقة التي تتصرف بها يزعجك؟ (إذا كان الأمر كذلك، فعيّن هدفًا لتحسين سلوكك أو ابحث عن حل للمشكلة).

الجسم – هناك أيّ أهداف رياضيّة تريد تحقيقها ، هل تريد صحة جيّدة عندما تتقدم في العمر؟ ما الخطوات التي ستتخذها لتحقيق ذلك؟

المتعة – كيف تريد الاستمتاع بنفسك؟ (يجب أن تتأكد من أن بعض حياتك لك!)

الخدمة العامة – هل تريد أن تجعل العالم مكاناً أفضل؟ إذا كان الأمر كذلك، فكيف؟

اقضِ بعض الوقت في وضع الأفكار حول هذه الأشياء، ثم حدد هدفًا واحدًا أو أكثر في كل فئة تعكس ما تريد القيام به على أفضل وجه. ثم فكر في تقسيمها مرة أخرى بحيث يكون لديك عدد صغير من الأهداف الهامة التي يمكنك التركيز عليها.

أثناء قيامك بذلك، تأكد من أن الأهداف التي حددتها هي الأهداف التي تريد تحقيقها بشكل حقيقي، وليس الأهداف التي قد يريدها الأهل أو العائلة أو أصحاب العمل. (إذا كان لديك شريك، فمن المحتمل أن ترغب في التفكير في ما يريده ــ ولكن تأكد من أنك أيضاً تظل صادقاً لنفسك!).

الخطوة الثانية: تحديد أهداف أصغر

بمجرد تحديد أهدافك ، ضع خطة مدتها خمس سنوات تتضمن أهدافًا أصغر تحتاج إلى إكمالها إذا كنت تريد الوصول إلى هدفك الرئيسي.

ثم قم بإنشاء خطة لمدة سنة واحدة، وخطة لمدة ستة أشهر، وخطة لمدة شهر واحد للأهداف الأصغر تدريجيًا التي يجب أن تصل إليها لتحقيق أهدافك طوال فترة الحملة. وينبغي أن يستند كل منها إلى الخطة السابقة.

ثم قم بإنشاء قائمة يومية بالأشياء التي ينبغي عليك القيام بها اليوم للعمل على تحقيق أهدافك طوال فترة الحملة. في مرحلة مبكرة، قد تكون أهدافك الأصغر هي قراءة الكتب وجمع المعلومات حول تحقيق أهدافك ذات المستوى الأعلى. سيساعدك ذلك على تحسين جودة وواقعية تحديد هدفك. في النهاية، راجع خططك وتأكد من ملاءمتها للطريقة التي تريد أن تعيش بها حياتك.

البقاء على المسار

بمجرد تحديد المجموعة الأولى من أهدافك، تابع العملية من خلال مراجعة قائمة المهام وتحديثها بشكل يومي. قم بمراجعة الخطط طويلة الأجل بشكل دوري وتعديلها لتعكس أولوياتك وخبرتك المتغيرة. (من الطرق الجيدة للقيام بذالك تدوين التقدم الذي تحرزه في مفكرة ).